أستون مارتن تؤكد إنتاج أول نموذج لسيارة كهربائية

بعد أقل من سنتين من كشف النقاب عنها كمفهوم، تؤكّد أستون مارتن اليوم دخول سيارة رابيد E الكهربائية بالكامل مرحلة الإنتاج في عام 2019. تُعدّ سيارة رابيد E، التي تقرر الانطلاق بمرحلة إنتاج محدودة منها تبلغ 155 سيارة فقط، أول نموذج كهربائي بالكامل من أستون مارتن.

وتُعدّ سيارة رابيد E، أول نموذج كهربائي بالكامل من أستون مارتن. كما ستقود عملية تطور استراتيجية مركبةٍ منخفضة أو عديمة الانبعاثات للعلامة التجارية التي وضعها الدكتور أندي بالمر رئيس أستون مارتن ومديرها التنفيذي في “خطة القرن الثاني” للشركة.

وستشهد سيارة رابيد E استمرارية التعاون مع ويليامز للهندسة المتقدمة التي عملت على مفهوم رابيد E الأصلي. وستساعد ويليامز للهندسة المتقدمة من مقرها في جروف، أكسفورد شاير، أستون مارتن بالمهمة المعقدة المتمثلة في التكامل الهندسي.

وستقدّم رابيد E، استناداً إلى مفهوم رابيد AMR المرتقب، إطلالة السيارات الرياضية رباعية الأبواب وديناميكيات رابيد S التي تستمد الطاقة من وحدة تحكم كهربائية كاملة حلّت محل محرك الـ V12 سعة 6 ليتر. وسيتم الكشف عن مزيد من المعلومات حول وحدة التحكم الكهربائية بالكامل في الوقت المناسب. وتعني الخصائص الفورية لاستجابة المحركات الكهربائية إمكانية رابيد E على تقديم تجربة قيادة فريدة من نوعها من نوع لم تشهدها أستون مارتن من قبل، بحسب الصانع البريطاني.