تجربة: مازيراتي ليفانتي تروفيو

بعد عامين من الإطلاق الرسمي لطراز ليفانتي اول سيارة من نوع SUV في تاريخ الصانع الايطالي، تقدم مازيراتي نسخة جديدة من هذه السيارة تحت مسمى تروفيو، وهي أول نسخة من ليفانتي يتم بناؤها حول محرك بثمانية أسطوانات، وتعد من أسرع سيارات الدفع الرباعي متعددة الاستخدامات، حيث تجتاز سرعتها القصوى 300 كلم/الساعة.

من لبنان – تجربة كريم فخري

التصميم

سجّل تصميم ليفانتي البارز مستويات جديدة من حيث الطابع الرياضي في نسخة تروفيو التي تعدّ الأرقى في هذا الطراز. ويتبع التصميم المنقح تطبيقات مازيراتي السابقة، مثل إعادة التصميم التي خضع لها حديثاً طرازي غران توريزمو وغيبلي غران سبورت. وقد أدت المحاكاة الدقيقة في بيئة افتراضية والاختبارات المكثفة في نفق الرياح في تورينو إلى تحقيق معامل سحب قدره 0.33.

وركّزت عملية إعادة التصميم الأنيقة بشكل رئيسي على المحيط السفلي من الواجهة الأمامية والمصد الخلفي، واكتمل الابداع التصميمي مع عجلات “أوريون” المصنوعة من الألمنيوم المصقول قياس 22 إنش، والتي تتوفر بنسخ لامعة أو باللون الناشف.

وتتميّز مآخذ الهواء الجانبية في الجزء السفلي من الواجهة الأمامية بتصميم جديد أكثر جرأة يحدده جناحان هوائيان ويمنحان إحساسًا معززاً بالاستقرار، حيث يدفعان بصريّاً بوزن أنف السيارة باتجاه العجلات الأمامية الضخمة. وللمساعدة على تحسين توزيع تدفق الهواء، تمّ تجهيز نسخة تروفيو بشفرات جانبية وفاصل هوائي من ألياف الكربون.

وتبرز الجهة الخلفية بتصميم أوسع وأكثر قوّة مع عنصر أفقي من ألياف الكربون ومستخرج سفلي بلون جسم السيارة يحتضن أطراف العوادم الرباعية البيضاوية التي تأتي بلون داكن.

في الجهة الأمامية، تتميز ليفانتي تروفيو بشبك أمامي بقضبان عمودية مزدوجة بلون أسود بيانو، وواجهة شبك مُنَخْرب أكثر انخفاضاً، بالإضافة إلى مقابض أبواب بلون الجسم، وملاقط مكابح عالية الأداء مطلية باللون الأحمر أو الأزرق أو الأسود أو الفضي أو الأصفر. 

وتمت صناعة تفاصيل محددة مثل فاصل الهواء السفلي والشفرات الجانبية في مآخذ الهواء الأمامية، وإدخالات الحواف الجانبية والمستخرج الخلفي من ألياف الكربون مع نسخة تروفيو خفيف الوزن وعالي اللمعان، مما يمنح ليفانتي تروفيو مظهر رياضي حقيقي. كذلك تمّ تصميم غطاء محرك جديد يتميز بمأخذي هواء جريئين يعززان عملية تبريد رؤوس الأسطوانات. وتحت الغطاء، يبرز غلاف المحرك المصنوع أيضاً من ألياف الكربون عالية اللمعان مع نقش لعلامة V8 وشعار ترايدنت الأيقوني، في حين تأتي رؤوس الأسطوانات وأنابيب المآخذ مطليّة باللون أحمر.

وتتميّز ليفانتي تروفيو الجديدة ضمن مواصفاتها القياسية بمصابيح أمامية تعمل بالكامل بتقنية Matrix LED، والتي توفر رؤية أفضل بنسبة 20% وبرودة إضاءة أعلى بنسبة 32% وتعيش ضعف المدّة مقارنة بمصابيح Bi-Xenon. 

التصميم الداخلي

ابتكر مصممو المقصورة طرقاً أنيقة لإبداع بيئة مميزة داخل كل من ليفانتي تروفيو. وتتميز المقاعد الرياضية المنحوتة بجلود Pieno Fiore الطبيعية كاملة الحبيبات والتي تتوفر بألوان الأسود والأحمر والبني، وتأتي مع تطريز بألوان بارزة وشعار Trofeo مخيّط على مساند الرأس. كذلك نجد انتشار واسع لمادة الكربون فايبر التي وجدت مكاناً لها على كل من الكونسول الوسطي، مقود القيادة وجوانب الأبواب. 

وتأتي ليفانتي تروفيو مزوّدة بنظام صوت محيطي من Bowers & Wilkins بقوة 1,280 واط والذي يشمل 17 مكبّر صوت للاستمتاع بجودة صوت أشبه بصالات الحفلات الموسيقية. 

وكما جميع إصدارات ليفانتي، تضمّ تروفيو الجديدة واجهة استخدام تتميّز باستجابة عالية وتستخدم شاشة مازيراتي للتحكم تعمل باللمس (MTC+)  قياس 8.4 بوصة، ومقبض دوّار سهل الاستعمال في الكونسول الوسطي، مما يوفر تحكمًا بديهيًا بالأنظمة الداخلية. وتعمل الشاشة عالية الدقة مثل الجهاز اللوحي، حيث تتعرف على إيماءات السحب والإمالة والتمرير والتدوير. ويشتمل النظام على راديو رقمي، وتقنية بلوتوث، ونظام ملاحة عبر الأقمار الصناعية، ويدعم كل من أنظمة Apple CarPlay وAndroid Auto.

ويوفر عنصر المقبض الدوار على الكونسول الوسطي السفلي، والمصنوع من الألمنيوم عالي الجودة، تحكمًا سهلاً بمستوى الصوت ووظائف نظام المعلومات والترفيه الأخرى. ويمكن للسائق تغيير ارتفاع السيارة عن طريق المفتاح الخاص الموجود إلى جانب المقبض الدوّار أو عبر اختيار إعدادات قيادة مختلفة من خلال الكونسول الوسطي. ويبلغ اختلاف الارتفاع من أدنى إلى أعلى نقطة 75 ملم، ويصل يصل إلى 85 ملم إذا أخذنا مستوى الركن بعين الاعتبار.

محرك V8 للمرة الأولى

يأتي المحرّك بثمانية أسطوانات في ليفانتي تروفيو كنسخة مطوّرة عن وحدة الطاقة الموجودة في طراز كواتروبورتيه GTS الرائد. وفي حين أنه يحافظ على نفس سعة 3.8 ليتر ووضعية V900 لكنه خضع لإعادة تصميم وتحديث بشكل كبير لتوليد قوّة 590 حصان و730 نيوتن متر من عزم الدوران، تم بناؤه يدوياً من قبل فيراري في مارانيللو، إيطاليا.

وتم تزويد ليفانتي تروفيو بعلبة تروس ZF أوتوماتيكية بثماني سرعات التي يتم استخدامها في جميع إصدارات ليفانتي، والتي تشتهر بتعددية استخدامها وطابعها الرياضي.

وتم إطلاق إعداد قيادة جديد بمسمى Corsa يشمل نظام تحكم بالانطلاق لتعزيز الطابع الرياضي لأرقى سيارة مازيراتي رياضية متعددة الاستخدامات. ويتوفر إعداد Corsa إلى جانب إعدادات القيادة الموجودة وهي Normal و I.C.E. و Sport و Off Road.

ومع تفعيل إعداد Corsa عن طريق النقر المزدوج على زر sport / corsa الموجود على لوحة تجهيزات الكونسول الوسطي، سيشعر السائق على الفور باستجابة متلهفة للمحرك حتى لأدنى إدخالات دواسة الوقود، كما سيلاحظ الفرق بصوت مازيراتي الفريد الذي يوفره تدفق الغاز الحر عبر صمامات العادم المفتوحة الواسعة.

ويعدّ إعداد Corsa للقيادة الجديد حصرياً لنسخة ليفانتي تروفيو وهو مبرمج أيضًا لتوفير نقل أسرع للنسب، ومستويات ارتفاع أقل لنظام التعليق الهوائي، وأداء رياضي أكثر لنظام تخميد Skyhook وإعدادات مثالية لنظام الدفع الرباعي الذكي Q4. ومع تفعيل هذا الإعداد الأكثر رياضية، يتم كبح التدخل من نظام التحكم بالجر ونظام ESP للتحكم الالكتروني بالثبات من أجل إدراك أقصى متعة في القيادة.

يتميز المقبض المعاد تصميمه بنمط انتقال سرعات أكثر سهولة ومسافة تحريك أقصر وأداء وظيفي محسن، ويتحكم بناقل السرعات ZF الأوتوماتيكي ذي الثماني سرعات. ويمكن للسائق اختيار استخدام علبة التروس إما في الإعداد الاوتوماتيكي (RND) أو الإعداد اليدوي ببساطة عن طريق تحويل المقبض من اليمين إلى اليسار. ونتيجة لذلك، تم التخلص من زر “M” على الكونسول المركزي، حتى يتسنى اختيار إعداد Sport/Corsa وضبط نظام تخميد Skyhook عند الوضعية الرياضية بشكل منفصل. ويعمل زر “P” الجديد على مقبض التروس على ضبط نظام نقل الحركة في وضعية الركن. 

ويمكن تفعيل وظيفة التحكم بالانطلاق فقط عند ضبط إعداد Corsa مع تحويل مقبض علبة التروس إلى وضعية D أو M. وحين تكون السيارة في وضعية الوقوف وعجلة القيادة مستقيمة، يحتاج السائق لسحب ذراع تقليص السرعات على عجلة القيادة أثناء الضغط على دواسة المكابح لتفعيل خاصية التحكم بالانطلاق والحصول على تأكيد بصري على شاشة لوحة التجهيزات. عندها ومع مواصلة الضغط على دواسة المكابح، يمكن للسائق بأمان الضغط على دواسة الوقود بشكل كامل لرؤية دورات المحرك تتصاعد. وبمجرد تحرير السائق للمكابح، ستنطلق تروفيو بسرعة وغضب. 

وتم تصميم نظام الدفع الرباعي الذكي Q4 لتقديم تجربة القيادة التي تشتهر بها مازيراتي بدفع خلفي، وقد تم تحديثه ليتلائم مع متطلبات تروفيو. وفي ظروف القيادة العادية، يقوم نظام Q4 بتوجيه 100% من عزم المحرك إلى العجلات الخلفية. أما على أسطح الطرق الزلقة، أو في حالة فقدان قوة السحب على المحور الخلفي، يمكن للنظام تغيير توزيعة عزم الدوران بين العجلات الأمامية والخلفية من 100:0% إلى 50:50% في غضون 150 ميلي ثانية فقط.

وكما جميع نسخ ليفانتي، تأتي تروفيو مجهزة ضمن المواصفات القياسية بترس تفاضلي ميكانيكي مانع للانزلاق (LSD) على المحور الخلفي والذي يضمن مستوى السحب الأمثل في جميع ظروف القيادة. وتوفر ميزة القفل غير المتماثلة إمكانية القفل بنسبة 25% تحت الضغط و35% عند التحرير.

وبالتزامن مع نظام الدفع الرباعي الذكي Q4 ونظام LSD، تأتي وظيفة توجيه عزم الدوران لتعزز طابع السيارة الرياضي إلى حد كبير. فأثناء أداء مناورة على المنعطفات، يقوم النظام بتوجيه عزم دوران أكبر إلى العجلات الخارجية من خلال تطبيق قوّة كبح خفيفة على العجلات الداخلية.

وتمّ ضبط هيكل ليفانتي تروفيو ليواكب القوّة الإضافية التي ينتجها محرك V8 بتوربو مزدوج بسهولة، ولتوفير تجربة قيادة مثيرة دون أي مساومات على سلاسة الاستخدام اليومي والراحة والأمان النشط على المسافات الطويلة.

ويشارك نظام التعليق بشكل أساسي نفس المكونات والهندسة الموجودة في إصدارات ليفانتي الأخرى، حيث أن إطار التعليق، والأفخاذ، وعلبة الوصل، والأبراج، ودعامات العارضة المتقاطعة، كلها مصنوعة من سبائك الألومنيوم الخفيفة، باستخدام تقنية صب تضمن صلابة أكبر دون زيادة الوزن.

وتم ضبط التحكم بالنوابض الهوائية ليتلاءم مع الخصائص المحددة لأسرع نسخات من ليفانتي، ويتم تعزيزها بالشكل المناسب وفقاً لكل إعداد قيادة. وفي إعداد القيادة Corsa الجديد، عمل مهندسو مازيراتي على زيادة خشونة القيادة لتحقيق أقصى مستوى تحكم.

سيارة فعلاً مميزة من الصانع الإيطالي العريق تضفي المزيد من الشخصية الرياضية على طراز ليفانتي الأمر الذي سوف يجعل منها فعلاً مصدر قلق حقيقي لجميع منافساتها. 

إلى جانب نسخة تروفيو تتوفر مازيراتي ليفانتي مع ثلاث خيارات من المحركات. المحرك الاول مؤلف من 6 اسطوانات سعة 3 ليتر يولد قوة 350 حصان. المحرك الثاني هو نفس سعة المحرك الاول لكن تم رفع قوته إلى 430 حصان. أما المحرك الثالث والمتوفر على نسخة جي تي اس مؤلف من 8 اسطوانات سعة 3.8 ليتر مع شاحني توربو يولد قوة 550 حصان.

البطاقة التقنية 

الاندفاع: رباعي

عدد الاسطوانات: 8

 السعة (ليتر): 3.8 مع شاحني توربو

القوة (حصان/ د.د.): 590/ 6250

 عزم الدوران (ن – م/ د.د.): 730/ 2500 – 5000

علبة التروس: اوتوماتيكية من 8 نسب 

من صفر الى 100 كلم/س (ثانية): 3.9

السرعة القصوى (كلم/س): 304

الوزن (كلغ): 2170

محركات اخرى (عدد الاسطوانات/السعة/القوة): (6 / 3 مع توربو / 350) (6 / 3 مع توربو / 430) (8 / 3.8 مع شاحني توربو / 550)