“تحالف رينو- نيسان” يحقق نمو وارقام قياسية في مبيعات السيارات الكهربائية

حقق “تحالف رينو- نيسان” نمواً ملموساً خلال عام 2016 مع وصول حجم مبيعاته العالمية إلى 9,96 مليون سيارة. كما نجح التحالف بترسيخ مكانته الرائدة في مجال السيارات الكهربائية عديمة الانبعاثات مع بيع نحو 425 ألف سيارة كهربائية منذ إطلاق سيارة “نيسان ليف” عام 2010 و”رينو زوي” خلال فترة لاحقة.

وتشتمل إحصاءات مبيعات التحالف على مبيعات شركة “ميتسوبيشي موتورز” البالغة 934,013 سيارة حول العالم. وكانت “ميتسوبيشي” قد انضمت إلى التحالف بعد استحواذ “نيسان” على حصة بنسبة 34% فيها الخريف الماضي.

وسجل التحالف معدل مبيعات بواقع سيارة واحدة من أصل كل 9 سيارات تم بيعها حول العالم خلال العام الماضي. حيث ارتفعت مبيعات علامة “رينو” في إطار خطتها “قيادة التغيير” بنسبة 13,3% قياساً بالعام الماضي لتصل إلى 3,182,625 سيارة خلال 2016. ويعتبر ذلك استمراراً لأربعة أعوام من نمو المبيعات التي سجلت ارتفاعاً قياسياً على أساس سنوي بواقع 374 ألف سيارة.

وسجلت علامتا “رينو” و”داسيا” رقماً قياسياً هذا العام لناحية حجم المبيعات، فيما حققت مبيعات “رينو سامسونج موتورز” نمواً بنسبة 38,8%. وارتفعت الحصة السوقية والمبيعات في جميع المناطق لتتبوأ “رينو” المرتبة الثانية في القارة الأوروبية.

وسجلت “نيسان” رقماً قياسياً في مبيعاتها التي وصلت إلى 5,559,902 سيارة وشاحنة حول العالم بزيادة قدرها 2,5%. وارتفعت مبيعات الشركة في أسواق الولايات المتحدة الأمريكية والصين بنسبتي 5,4% و8,4% على التوالي، وهو ما يمثل مستوىً قياسياً في كلتا السوقين. وباعت علامة “إنفينيتي” 230 ألف سيارة خلال عام 2016 بزيادة قدرها 7% قياساً بالعام الماضي. وخلال شهر ديسمبر لوحده، باعت “إنفينيتي” 27,200 سيارة مسجلةً نمواً بنسبة 18% مقارنةً بالعام الماضي.

من جهتها باعت “ميتسوبيشي” 934,013 سيارة حول العالم بانخفاض قدره 13%، وسجلت مبيعاتها نمواً في الولايات المتحدة وأستراليا، ولكن قابله تراجع في أسواق البرازيل وروسيا ومنطقة الشرق الأوسط. كما تأثرت مبيعاتها في اليابان بسبب اهتزاز صورتها في نظر المستهلكين بعد مشكلة استهلاك الوقود.

ومن خلال شراكتها مع “ميتسوبيشي”، تتوقع “نيسان” أن تجني مكاسب بقيمة 24 مليار ين ياباني خلال السنة المالية 2017، ونحو 60 مليار ين خلال السنة المالية 2018 وما بعدها. وستسهم هذه المكاسب بدورها في رفع حصة السهم الواحد من الأرباح بنحو 4 ين ياباني خلال السنة المالية 2017 و10 ين ياباني خلال السنة المالية 2018 – وهذا يتجاوز أي نمو للأرباح قد تحققه حصة “نيسان” الإجمالية في “ميتسوبيشي”.

ووصلت مبيعات “أفتوفاز”، التي تبيع سيارات تحت علامة “لادا”، إلى 284,807 سيارات. ويبيع تحالف “رينو- نيسان” و”أفتوفاز” نحو سيارة من أصل كل 3 سيارات يتم بيعها في روسيا.