كيا تطلق علامة تجارية جديدة لتقنيات القيادة الذاتية

أطلقت شركة كيا مؤخراً علامتها التجارية الفرعية درايف وايز “Drive Wise” لتشمل أنظمة مساعدة السائق المتقدمة والذكية (ADAS) والتي تعكس فلسفة الشركة لإنتاج مركبات ذكية وآمنة لتضم أحدث الأنظمة والتقنيات. كما أعلنت كيا مؤخراً عن خطط لتصنيع سيارات ذات القيادة الذاتية الجزئية بحلول عام 2020، وتهدف إلى إطلاق أول سيارة ذات القيادة الذاتية الكاملة في السوق بحلول عام 2030.

هذا وتم عرض تقنيات درايف وايز “Drive Wise” المتطورة لأول مرة في معرض الالكترونيات الخاص بالمستهلكين في لاس فيغاس. كما وستسمح هذه العلامة التجارية الفرعية الجديدة لشركة كيا تقديم تقنيات السلامة الذكية لطرازاتها في المستقبل والمساعدة على تقليل الأخطار المحتملة الناجمة عن القيادة، كما وستساهم هذه التقنيات الجديدة في تغيير الطريقة التي يتفاعل بها الناس مع سياراتهم.

وبحلول عام 2020، تهدف شركة كيا لتقديم أول سياراتها ذات القيادة الذاتية الجزئية مع تقنيات “Drive Wise” المبنية على الجيل الحالي من الأنظمة المساعدة للسائق. حيث ستوفر هذه التقنيات أعلى مستويات المساعدة للسائق وخلق التوقعات المناسبة عن حالة الطرقات وكذلك المخاطر المحتملة لتحسين مستويات السلامة لجميع مستخدمي الطريق.

تضم تقنيات كيا درايف وايز “Drive Wise”:

  • القيادة الذاتية على الطرق السريعة: تضم أنظمة الرادار وكاميرات لتحديد مسارات الطريق بدون تدخل السائق
  • القيادة الذاتية على الطرق المدنية: تشمل نظام الملاحة وأجهزة استشعار لتحديد موقع السيارة على الطريق، والسماح لها بالتنقل بأمان عبر طرقات المدينة المزدحمة.
  • نظام قارئ لتتابع السيارات: وهو نظام معزز لمساعدة السيارة على الحفاظ على مسارها والذي يقوم بحساب مدى بعد المسافة عن السيارات الموجودة أمام المركبة ويخصص مسافة الأمان المناسبة أثناء القيادة.
  • نظام مكابح الطوارئ: يرتبط بنظام كيا لمراقبة حالة السائق الذي يساهم في تحليل وجه السائق ليضمن انتباهه على الطريق.
  • مساعد القيادة عند الازدحام: يراقب السيارات الموجودة أمام المركبة أثاء الازدحام.
  • نظام ركن السيارة الذاتي: يسمح للسائق الخروج من السيارة بينما تقوم السيارة بالاصطفاف ذاتياً عن بعد.

document.currentScript.parentNode.insertBefore(s, document.currentScript);